عملية ترفيع الجبهة مع التنظير

من المهم جدا عمل تقييم فردي للثلث العلوي للوجه, اي المنطقة الجبهية. في تلك الحالات التون نراه لازم بسبب حواجب ساقطة جدا, منطقة ما بين الحواجب متجعدة و تجاعيد كثيرة في الجبهة, نقوم بعملية ترفيع الجبهة مع التنظير.
عملية الترفيع للجبهة, تقليديا, كانت تعني عمل شق تاجي, اي لكل الامتداد التاجي من صدغ الى آخر. هذا الندب في فروة الرأس تسبب تساقط الشعر, فقدا الحساسية و الجبهة كانت تبقى عريضة جدا بسبب جر الرفرف الجبهي.

عملية ترفيع الجبهة مع التنظير
نحن نقوم بعملية ترفيع الجبهة عن طريق شقين صغيرين في فروة الرأس و عن طريق التنظير نقوم بتشريح مسيطر للجبهة.

اولا نقوم بنهج تحت السمحاق و حتى الحافة المدارية و نحترم الاوعية و الاعصاب فوق المدارية و فوق المفاصل.
بعد ذلك نقوم بعلاج طائرة العضلات. مع رؤية تنظيرية نقوم باستئصال العضلات المغضنة والناحلة.

اذا الجبهة تظهر تجاعيد ملحوظة جدا مع اخاديد براحة, نقوم بتعليم هذه التجاعيد مع ابر عن طريق طعن و خز في طرفين التجعيد. عن طريق التنظير نحددهم ثم نقوم باستئصال العضلة عموديا على الخط الافقي للتجعد في العضلة الجبهية و هكذا يختفي التجعد.
على مستوى ذيل الحاجب نزيل الثلث الخارجي للنحصل ترفيعه.

بعد ذلك, عن طربق نظام جر-تحديد خارجي في فروة الرأس, نحصل على ترفيع الثلث الخارجي للحاجب و استطالة الجلد الجبهية.

التنظير تعني مساعدة كبيرة جدا في قيام ترفيع الجبهة و تمكن حصول نتائج جمالية في الثلث الاعلى للوجه. عند قيام فقط شقين صغيرين  تمنع ندب تاجي كبير, تختفي المشاكل تساقط الشعر في منطقة الندب.

اذا  التشويه ليس بدرجة كبيرة نعلاج المنطقة عن طريق شق بليفاروبلاستي علوي كما هو مفسر في جراحة العيون.

هذه التقنية كنا اوائل في الدولة و نحن كتاب اول كتاب في التنظير للجراحة التجميلية على مستوى دولي. (التنظير في عمليات التجميل).